البعض قد يرغب في تجربة قهوة حديثة الحمص ومتابعة تطوراتها على مر الوقت

هل للقهوة مدة صلاحية؟

قد تراودنا أسئلة كثيرة عن طزاجة القهوة ومدة صلاحيتها ومتى أفضل وقت لاستهلاكها وغيرها من الأسئلة المشابهة، لكن ما الواقع في ذلك؟

غالبا يتم تخزين حبوب البن الأخضر في كيس الحفظ المخصص بداخل كيس أخر من الخيش لحفظه بشكل أفضل

القهوة الخضراء

بعد معالجة القهوة يتم قياس نسبة رطوبة البن الأخضر، حيث أنه يوصى أن تتراوح النسبة ما بين 9% إلى 12% لضمان عدم جفاف حبوب البن والذي سيؤثر على فقدان مركباتٍ منها أو زيادة في رطوبتها التي ستجعلها عرضة للتعفن بشكل أسرع. ثم تنتقل لمرحلة التغليف بأكياس حفظ مخصصة للبن الأخضر وتحفظ في درجة حرارة معتدلة حتى يستقر معدل الرطوبة حتى موعد الحمص. وهذه الفترة بإمكانها أن تمتد إلى 3 سنوات تقريبا من تغليف البن و يعتمد ذلك على العوامل المذكورة بالإضافة لجودة المنتج والمعالجة.

ركن القهوة المنزلي من الأماكن المناسبة لحفظ القهوة

العوامل الأساسية المؤثرة على عُمر القهوة

تتأثر القهوة بهذه العوامل الأساسية بقدر أكبر وأسرع من أي عوامل أخرى قد تؤثر على المدى البعيد و تأثير خفيف:

  1. الحرارة بدورها عامل أساسي قد يؤثر على توسيع مسام البن مما يعُجل في سرعة خروج الزيوت المتطايرة وتلاشي طبقة ثاني أكسيد الكربون في القهوة المحمصة وقلة نسبة الرطوبة في البن الأخضر على العكس تماما في حال تم حفظ القهوة في مكانٍ بارد.

  2. الرطوبة أحد المحفزات للنشاط البكتيري وذوبان بعض من المركبات بالقهوة

  3. طريقة الحفظ يجب أن تكون ملائمة مثل توفير صمام تهوية بإتجاه واحد (من الداخل إلى الخارج) لمنع دخول أي روائح غير مرغوب فيها

  4. التأكسد لا شك أنه عامل أساسي في تذبذب النكهة وخير مثال يذكر التفاحة، فعندما نقطع تفاحة ونأكل نصف ونترك الآخر لبعد ساعة نجد أن نكهتها تغيرت لتأثير الأكسجين على سطحها المكشوف.

العوامل المذكورة لا تؤثر بالشكل الواضح على عمر القهوة إلا إذا تعرضت لها بشكل مكثف فقد تفسد ما عدى عن ذلك سيقلل فترة الطزاجة فقط. 

عملية حمص القهوة من المراحل التي تطور مركبات القهوة بشكل تام

القهوة المُحمّصة

ما هي أفضل فترة لاستهلاك البن المحمص؟

بعد أن تتم أسبوع من تاريخ الحمص إلى فترة قد تصل سنة حسب نوع البن والمعالجة، ولكن لماذا؟

تمر القهوة بمراحل كثيرة وتغيرات داخلية تؤدي لتطور مركباتها وإكتسابها مركباتٍ أخرى عند حمصها مثل: ثاني أكسيد الكربون الذي بدوره يقوم بحماية مركبات حبة البن ويتلاشى مع الوقت على حسب عوامل كثيرة منها أسلوب ونوع الحمص، مثلا الحمص الهوائي يتم بدائرة مغلقة أي بلا وجود اكسجين وذلك يمدد فترة استهلاك البن لمدة تصل إلى سنوات لبعض أنواع البن إذا حُفظ بطريقة المعايير الصحيحة. ومن نتائج تجاربنا في خطوة جمل وجدنا أنه لا ينحصر الاستهلاك على فترة معينة لكن افضل وقت بشكل عام للقهوة السوداء بعد عشرة ايام و الاسبرسو بعد اسبوعين من الحمص على الأقل.

فهذا يفسر لِمَ ينصح دائما بترك القهوة بعد حمصها فترة ثم بإمكاننا استهلاكها ، ثاني أكسيد الكربون في حبوب البن لا يسبب خطرا على صحة الإنسان ودوره حماية مسام البن المحمص والذي سيقلل نسبة الاستخلاص والمواد الذائبة أثناء تحضير قهوة حديثة الحمص. دون ثاني أكسيد الكربون ستفقد القهوة مركباتها وزيوتها المتطايرة التي هي أساس متعة الكوب بشكل سريع جدا. لا ينحصر إستهلاك البن على أفضل فترة للاستهلاك، بعد هذه الفترة تبدأ القهوة بالتدريج البطيء في خسارة بعض من المركبات المؤثرة على النكهة وهذا لا يعني أنا باتت سيئة أو لم تعد صالحة للاستهلاك.

غالبا تظهر الفقاعات أثناء الترطيب في المعالجات المجففة، ولكن قد يختلف ذلك على حسب نوع الحمص والمعالجة

دلالات على طزاجة القهوة

بعدة عوامل غير محصورة نستطيع أن نحدد مدى طزاجة القهوة

  • ترطيب القهوة عند التحضير(في بعض المعالجات)، بإمكاننا رؤية فقاعات على سطح البن المطحون عند ترطيب البن أثناء التحضير وهنا يبدأ ثاني أكسيد الكربون بالانحلال من حماية ذرات البن حتى نستطيع استكمال عملية التحضير.

  • رائحة البن، بإمكاننا التحديد عن طريق استنشاق رائحة البن التي ستكون نوعا ما قريبة من إيحاءات الكوب عند تحضيره على أن تكون الروائح تميل للروائح الفاكهية أو العطرية أو بعض من البهارات كالقرفة والقرنفل أو نكهات المكسرات كالبندق والشوكولاتة.

  • تاريخ الحمص على المنتج.

  • اتزان النكهات والرائحة في الكوب بعد التحضير وخلوه من نكهات غريبة أو غير مستساغة

تتطور المركبات أثناء فترة خروج الغازات من القهوة معتمدة على العوامل السابقة ومكان التخزين وطريقة الحفظ وإلخ… 

لكن قد يراودنا سؤال هنا، لما الكثير من العوامل تؤثر على القهوة ؟

الإجابة قد تبدو أبسط من السؤال ولكن يعود ذلك كون أن القهوة في الأصل فاكهة حساسة تتأثر بشتى العوامل المحيطة.

تبدأ متعة الكوب من استنشاق البن قبل تحضيره

مدة صلاحية القهوة المحمصة

القهوة تُصنف من المنتجات طويلة الأجل إذا راعينا مكان الحفظ ويعود ذلك كون أن حبوب البن عبارة عن بذور كرز القهوة وعند حمصها سيحول ذلك من بعضا من انزيماتها إلى شكل جديد مما يجعلها آمنة للإستعمال على فترات طويل و مدة صلاحية يحددها مراعاة عوامل حفظ القهوة و المنتج نفسه. [1]


المراجع:

[1] Emma Sage, Coffee Science Manager, SCAA “What is the Shelf Life of Roasted Coffee? A Literature Review on Coffee Staling” 2012