بالشغف يندفع الإنسان للتعمق في الوصول لأجوبته و إرضاء فضوله، ومع الممارسة والتعمق تزيد الحِرفة والمهارة ويصبح إستقبال المعلومة أسرع وأثبت. والقهوة كغيرها من المجالات، عِلمها بحرٌ يُمتع كل من يتعمق فيه. فََتَحضير القهوة السوداء قد يكون بُمسمّاه أمرٌ هيّن، ولكنه دفع الكثير من العلماء والباحثين والشركات في أن يوجهوا طاقة فضولهم وبذل الجهد تجاه هذا الكوب وكيفية فهمه والتعامل معه، إلى أن بدأ الأمر يُأخذ على محمل مختلف وتم بناء جهات رسمية وعالمية كمصدر موثوق في ما يخص مِن تعمق في هذا المجال، وإحدى المراجع الأساسية الرسمية  للقهوة المختصة هي منظمة القهوة العالمية "SCA"،فقد قامت ببناء مناهج تعليمية لمختلف المستويات والمجالات المندرجة تحت القهوة لاعتباره إختصاص ذو مستقبل. فمن كان يعتقد أن في خمسينات القرن الماضي كان هناك العديد من الآراء على صناعة القهوة و كيف نصنع "فنجانًا جيدًا" من القهوة السوداء، يتبعه عدد من الأبحاث لدعم هذه الآراء. ونتيجة لذلك كلفت الرابطة الوطنية للقهوة، دكتوراه في تكنولوجيا الأغذية من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ، البروفيسور (إيرل لوكهارت) ، لإجراء سلسلة من الدراسات لتحديد أفضل طريقة لتقييم جودة القهوة. نتج عن استمرار هذه الأبحاث تحديد مجموعة نقاط من أساسيات التحضير. ولم ينتج عن هذا البحث فقط طريقة صنع قهوة جيدة متزنة في القوة والاستخلاص ، بل حتى شملت نظافة وجودة المعدات والمياه ودرجة الحرارة والطحن والوقت والخ…

ونحن خطوة جمل باهتمامنا وشغفنا في العلم، أردنا جعل ما سعينا له خطوة لكم أقرب عن طريق توفير مناهج تدريب معتمدة من المنظمة العالمية للقهوة، ومنها وهو مطرح حديثنا، برنامج مهارات إعداد و تحضير القهوة. فطريق هذا البرنامج عن ما يخص القهوة السوداء وتحضيرها وكامل تفاصيلها، والهدف من التركيز على فقط القهوة السوداء في هذا البرنامج كي لا يُبخس حقها وكشف أسرارها.

ينقسم البرنامج إلى ثلاثة مستويات: المستوى التأسيسي، المستوى المتوسط والمستوى الاحترافي.

المستوى التأسيسي: هي البوابة الأساسية في ما يخص القهوة السوداء وفهمها من بداية زراعتها ثم معالجتها بمختلف طرقها وفهم الفروقات بين أنواع القهوة وسلالاتها عن طريق التجربة والتذوق ومعرفة ما يؤثر على القهوة وطرق التعامل معها في جميع حالاتها بداية بكونها كرزة ثم بن أخضر مُعَالجْ ثم تخزينه وحمصه نهايةً بتحضيره.

المستوى المتوسط: المرحلة التي يتم فيها أخذ المعايير والنسب بشكل مختلف ومتابعة كامل التفاصيل أثناء عملية الاستخلاص لفهم كيفية إستخلاص الكوب الذهبي والوصول له، فهذا المستوى يتزن الجزء النظري مع العملي والمعلومات تأتي بتفصيل أكثر وتشعب من ناحية فهم مكونات القهوة ونسبتها المرشحة في الاستخلاص وفهم الفرق بين المواد الذائبة ونسبة استخلاصها مع تركيزها، عن طريق جهاز قياس المواد المذابة والقيام بحساب معادلة التحضير.

المستوى الإحترافي: المرحلة الختامية في هذا البرنامج، ويتعمق المنهج في كيمياء القهوة بشكل أكبر ومعرفة الأحماض ومركبات القهوة ومتى يتم استخلاصها والتجارب العملية لدراسة جميع حالات إستخلاص القهوة والتحكم في إتجاه الاستخلاص، وإتمام هذا المستوى يجعل صاحبه معتمد كمحضر قهوة محترف وييسر له الفرصة في التقديم على إعتماده كمدرب محترف في هذا البرنامج.

هذه الكرزة تخفي الكثير، يوماً تلو الآخر يتطور العلم ونخطوا خطى أقرب في معرفة أسرارها والتطوير في وسائل البحث المعرفة وتدعيم القوى في وضع بصمة عالمية في مجال القهوة.